البث الحي

الاخبار : أخبار صحية

تلقيح

هاشمي الوزير: 100 ألف مواطن من مختلف جهات البلاد سجلوا بالمنصة الرقمية الخاصة بتنظيم حملة التلقيح ضد كورونا

وسط توقعات بان تصل الدفعة الاولي لتلاقيح فيروس كورونا تونس خلال شهر فيفري المقبل سجل حوالي مائة ألف مواطن من مختلف الجهات في المنصة الرقمية الخاصة بتنظيم الحملة الوطنيّة للتلقيح ضد كوفيد-19 حسب رئيس لجنة التلاقيح الدكتور الهاشمي الوزير الذى دعا المواطنين الى مزيد الاقبال على التسجيل في هذه المنصة لضمان تمتعهم بالتلقيح الاختياري ضد فيروس كورونا حال توفره

أوضح هاشمي الوزير في تصريح لوكالة إفريقيا للأنباء، أن عملية التسجيل في هذه المنصة انطلقت، منذ يوم الأربعاء، حيث سجل ما يعادل 80 ألف مواطن فيها عبر الإرساليات القصيرة فيما سجل بقية المواطنين و البالغ عددهم 20 ألف عبر الأنترنات وذلك إلى حدود هذه الساعة معتبرا أن نسبة الإقبال على التسجيل تعد جيدة حسب تقديره
ودعا الوزير المواطنين الى مزيد الاقبال على التسجيل في هذه المنصة لضمان تمتعهم بالتلقيح الاختياري ضد فيروس كورونا حال توفره مشيرا الى أنه من « المرجح جدا » أن تتحصل تونس على الدفعة الاولى من هذا التلقيح خلال شهر فيفري القادم
وذكر الوزير بأن فريقا مختصا سيتولى عبر هذه المنصة الالكترونية النظر في جميع مطالب المواطنين المتعلقة بالحصول على التلقيح وفرزها حسب الأولوية التي تسند بالأساس للمسنين و المصابين بالأمراض المزمنة وذلك بعد وصول التلاقيح الى تونس
ولفت الى أن وزارة الصحة تنكب على توفير التجهيزات اللازمة وعلى إتمام جميع الاستعدادات اللوجستية لاستقبال التلاقيح وخزنها وتوزيعها في أفضل الظروف قائلا في هذا الصدد « أنهينا شوطا من هذه الاستعدادات ولكن هناك بعض النقائص التي تعمل الوزارة جاهدة على تجاوزها في أقرب الآجال
وأضاف أن هذه المنصة توفر ركنا خاصا بمتابعة الحالة الصحية للمواطنين بعد تلقيهم التلقيح ضد فيروس « كورونا » و الذي يمكنهم من الإدلاء بجميع الأعراض الجانبية التي قد تطرأ عليهم جراء هذا التلقيح مشددا على أن هذه الآلية تم تطويرها من باب الاحتياط لا غير
يشار الى أن الهاشمي الوزير كان قد أوضح في تصريح سابق لوكالة تونس افريقيا للأنباء أنه سيتم مراسلة المواطنين المرشحين لإجراء هذا التلقيح عبر رسائل الكترونية يتم فيها إعلامهم بتاريخ وساعة إجراء تلقيحهم فضلا عن تحديد مركز التلقيح الذي سيتوجهون إليه

تسريع التزود بلقاحات فيروس كورونا كانت امس محور لقاءات جمعت وزير الصحة الدكتور فوزي مهدي بسفراء ألمانيا والصين وإيطاليا بتونس
وبخصوص سلامة المنظومة المعلوماتية للتسجيل لهذا اللقاح وعدم تضمنها لثغرات، أعلنت الهيئة الوطنية لحماية المعطيات الشخصية، أنه بتواصلها مع الوكالة التونسية للسلامة المعلوماتية، تأكد أن هذه المنظومة التي قامت وزارة الصحة بتركيزها بغاية تسجيل الأشخاص الراغبين في الانتفاع باللقاح المجاني ضدّ فيروس كورونا « مؤمّنة ولا توجد ثغرات في برمجيتها »

بقية الأخبار

ممكن

الميثاق-التحريري

مدونة-سلوك

الميثاق1

ذبذبات الإرسال

bloggif_572a564c32bce

تابعونا على اليوتيوب

stock-vector-photo-and-video-icons-87698977

حالة الطقس

طقس اليوم

المعهد الوطني للرصد الجوي

فيديو

podcast widget youtube