البث الحي

الاخبار : أخبار الجامعة

14516402_10207964434852906_3936451118070124815_n

اختتام الجامعة الصفية لطلبة ماجستير الإعلام متعدد المنصات في مدينة « ميلانو » الإيطالية ودعوة لمواصلة الشراكة التونسية الأوروبية في المجال

  اختتمت نهاية الأسبوع الفارط بالجامعة الخاصة للغات والاتصال بمدينة ميلانو الإيطالية فعاليات تربص الجامعة الصيفية الذي شارك فيها 34 طالبا وطالبة يدرسون في الماجستير المهني للصحافة متعددة المنصات بكليتي الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة وصفاقس وبمعهد الصحافة وعلوم الإخبار بتونس وذلك من 13 الى 24 سبتمبر 2016. ويندرج هذا التربص ضمن مشروع التعاون « أوميديا » الممول من طرف الاتحاد الأوروبي تحت عنوان « تامبيس 4″.

  وتوجت التظاهرة بيوم مفتوح شهد تقديم سلسلة من المداخلات لعدد من المسؤولين عن اتحاد الجامعات المتوسطية UNIMED منسق مشروع الماجستير وجامعيين من إيطاليا وإسبانيا وصحفي إيطالي محترف متخصص في الشؤون العربية وممثل عن نقابة الصحفيين التونسيين الشريك المهني في المشروع.

  وجدد الطلبة في اطار النقاش الدائر ضمن هذا اليوم المفتوح تمسكهم بمشروع الماجستير ورغبتهم الملحة في تطوير تجربة الشراكة التونسية الأوروبية ضمن هذا الماجستير وفتح آفاق جديدة أمام الدارسين لمواصلة الدراسة وإيجاد فرص حقيقية للشغل وخوض مسارات مهنية متطورة في المجال على الصعيدين المحلي والدولي.

  واثنوا على ثراء التكوين الذي فتح الباب امام المهنيين والطلبة لاكتشاف مستوى ثان من الصحافة التي تعتمد خاصة على التقنيات الحديثة للاتصال والارتقاء بالعمل الصحفي من مستويات أرفع داعين في ذات الوقت الى تلافي سلسلة من الإخلالات والنقائص في مستوى محدودية الامكانيات ووسائل العمل التقنية التي يستوجبها الماجستير وفي مستوى بعض المضامين التي يتم تدريسها.

  من جهتهم أبدى مسؤولو اتحاد الجامعات المتوسطية استعدادا كبيرا للاستجابة لرغبة الطلبة التونسيين في إسداء الدعم العلمي والمادي للتجربة النموذجية في تدريس الصحافة بصفة مشتركة بين 3 جامعات تونسية وبمشاركة 3 جامعات أوروبية (إيطاليا، إسبانيا وفنلندا).

  واقترح السيد فرانكو ريزي الكاتب العام لاتحاد الجامعات المتوسطية في كلمته إحداث « سلطة » أو « هيئة » تسهر على ضمان استمرارية هذه التجربة النموذجية التي تعد شاهدا على نقلة نوعية في التعاون التونسي الأوروبي في المجل العلمي ولا سيما في التكوين الصحفي.

  بدوره أكد المدير التنفيذي للاتحاد مرسالو سكاليزي على امكانية مواصلة دعم المشروع في المدة المتاحة له في حال تمسك به الجامعيون التونسيون المعنيون بالتجربة في كل من كليتي الاداب بصفاقس وسوسة ومعهد الصحافة وعلوم الإخبار بتونس والذين شرعوا بعد في الإعداد لانطلاق الدفعة الثانية من الماجستير.

  وقد عبر الطلبة المشاركون عن عميق ارتياحهم للجو العام الذي تميز بالتنسيق في العمل والوحدة والتكاتف في ما بينهم رغم انه اللقاء الأول الذي جمعهم وأكدوا على حرصهم على دعم التواصل بينهم من خلال بعث صفحة فايسبوك لاستمرار لتبادل الآراء والاعمال المنتجة ضمن الماجستير ودراسة امكانية تنقل الفرق في ما بينهم للاطلاع على مختلف التجارب.

  وقد وصف لقاء الطلبة من الجامعات التونسية الثلاث في الجامعة الصيفية في ميلانو واقترابهم من الحصول على شهادة الخرج في « الصحافة متعددة الوسائط » من قبل ممثل النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين محمد سامي الكشو ب »الثمرة الأولى » لتجربة نموذجية في الشراكة الجامعية التونسية التونسية والتتويج لمسار مضن أسس لأول مرة في تاريخ البلاد للامركزية في تدريس الصحافة على غرار ما هو معمول به في الدول المتقدمة.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

مدونة-سلوك

الميثاق1

ذبذبات الإرسال

bloggif_572a564c32bce

تابعونا على اليوتيوب

stock-vector-photo-and-video-icons-87698977

حالة الطقس

طقس اليوم

المعهد الوطني للرصد الجوي

فيديو